بلدية توجنين: لا نتحمل مسؤولية ما سيترتب على إحصاء “الأسر الفقيرة”

أكد عمدة توجنين، محمد الأمين ولد شعيب، أن البلدية لا علاقة لها بالإحصاء الذي ستطلقه السلطات الإدارية للأسر المستهدفة بالدعم؛ الذي أعلن الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني في خطابه الأخير.

وشدد ولد شعيب، في بيان، أن المجلس البلدي توصل بعد “نقاش مستفيض”، مع حاكم المقاطعة، إلى أن الإحصاء لا يتوفر على الضمانات المطلوبة، وعليه فإن البلدية “لا تتحمل المسؤولية عما قد يترتب عليه”.

وأوضح العمدة، أن البلدية ستعمل من خلال لجنة من المجلس البلدي على تحضير وتحديث سجلها الاجتماعي الخاص من خلال قواعد البيانات التي تتوفر عليها، مشيرا إلى أن السجل سيكون جاهزا في أقرب وقت متاح للجهات المعنية.

و كان الرئيس غزواني أعلن في خطابه الموجه للأمة، أن الحكومة ستقدم الدعم لـ30ألف أسرة من الأسر الأكثر احتياجا، على شكل منح شهرية لمدة ثلاثة أشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *